مقالات عربية ثقافية ومعرفية عالية الجودة ذات محتوى غني و مفيد

اكتشف فوائد عدم احتواء البكاء في الأوقات الصعبة

994

البكاء يجعلنا نشعر بتحسن حتى عندما تستمر المشكلة التى نواجهها فهو طريقة جيدة لعلاج مشاكلنا النفسية. لذلك لا ينبغي أن نوقف الدموع عندما نشعر بالبكاء

عدم احتواء البكاء في الأوقات الصعبة مهم جدا لمشاعرك. لذلك فالبكاء يعتبر وسيلة لتطهير العواطف السلبية حتى تقلل شعورك اللاوعي بأعراض من الإجهاد والحزن والألم والقلق والإحباط. لذلك سوف نقوم بتحليل فوائد عدم احتواء البكاء في الأوقات الصعبة.

بالتأكيد واحدة من أهم فوائد البكاء هي حماية العينين من التهيج والأجسام الغريبة. يمكن أن تكون الدموع علامة على الشجاعة والقوة والأصالة. بالإضافة إلى كونها ضرورية للبقاء بصحة جيدة والتخلص من التوتر.

في تلك اللحظة التي تتغلب فيها العواطف عليك يمكن أن يكون البكاء إطلاقًا صحيًا عاطفيًا. على الرغم من تحقيق بعض الفوائد يجب أن تضع في اعتبارك أنه ليست جميع البيئات مواتية للتخفيف من حزنك.

البكاء في الأوقات الصعبة: 3 أنواع من الدموع

البكاء فى الأوقات الصعبة
البكاء فى الأوقات الصعبة

يجب أن تعلم أن هناك 3 أنواع من الدموع:

  • الدموع المنعكسة : تصبح الدموع المنعكسة واقية عندما يكون هناك موقف خطير. فهى تحتوي على أجسام مضادة تسمح للعيون بالتخلص من الجزيئات الضارة عند تهيجها. إما عن طريق الدخان أو الغاز أو الغبار.
  • الدموع المستمرة : يحدث هذا النوع الثاني من الدموع بانتظام للحفاظ على العين ومنع جفافها.  تحتوي تلك الدموع على مادة كيميائية تسمى الليزوزيم . والتى تعمل كحماية مضادة للبكتيريا والعين ضد الالتهابات.
  • الدموع العاطفية : هي تلك الناجمة عن مشاعر جارفة مثل السعادة والحزن. هذا النوع الثالث من الدموع له فوائد خاصة على الصحة العاطفية ، لأنه يحررنا من قمع المشاعر الشديدة التي يمكن أن تتحول إلى أعراض من الاكتئاب والقلق.

اكتشف فوائد عدم احتواء البكاء في الأوقات الصعبة

نقدم لك قائمة بفوائد عدم احتواء البكاء في الأوقات الصعبة 

1. يساعدك على التواصل مع الآخرين

نحن نعلم أنه في بعض الأحيان قد تخشى أن تكشف عن شعورك  مع بعض الأصدقاء خاصة إذا كنت تحب البكاء. ومع ذلك يجب أن تعرف أن البكاء قد يكون أفضل طريقة للتخفيف عن الشخص الآخر. إذا كنت بحاجة إلى البكاء وتشعر بالراحة الكافية مع الشخص للقيام بذلك فقط دع دموعك تنطلق. سيقدر الأصدقاء الحقيقيون دموعك الصادقة .

2. التخلص من التوتر

لا يمكنك المضي قدمًا وإخفاء مشاعرك إلى الأبد. حمل كل تلك الهوم والشعور بالتوتر دائما يضر بصحتك العقلية. لهذا فمن المناسب أن تبكي إذا كنت في حاجة إلى ذلك. على الرغم من أن هذا لن يحل مشاكلك فورًا إلا أنه سيساعدك على رؤية الأشياء بشكل مختلف وقد يمكنك من إيجاد الحل في الأوقات الصعبة.

3. البكاء و تحسين الحالة المزاجية للفرد

البكاء بلا شك طريقة ممتازة لتحسين الحالة المزاجية في الأوقات الصعبة. بهذه الطريقة يمكننا تخفيف الألم الناجم عن العواطف المكبوتة . في الواقع في معظم الحالات يشعر الناس بالتحسن بعد إطلاق بضع دموع.

4. تغيير المنظور

فوائد البكاء
فوائد البكاء

عندما تبكي تكون أكثر وعياً بنقاط ضعفك . يتيح لك ذلك مواجهة المشكلات بالإضافة إلى إيجاد منظور مختلف وأكثر ملاءمة للتعامل مع المواقف الصعبة

5. فوائد البكاء على صحتك

البكاء لا يعني فقط طرد عواطفك . إنها آلية تعبير تقلل من القلق والاكتئاب. بالإضافة إلى ذلك ينتج عن البكاء هرمونات تقلل مستويات المنجنيز. هذا المعدن يمكن أن يسبب:

  • تعب
  • كآبة

6. البكاء يعيد التوازن العاطفي للشخص

البكاء لا يحدث فقط بسبب مواجهتك موقف حزين أو صعب . ففي بعض الأحيان قد يعني البكاء لحظة من السعادة أو الخوف أو التوتر. في جميع حالات البكاء المختلفة تساعد الدموع على استعادة التوازن العاطفي.

7. دور البكاء فى تطور شخصية الفرد

إذا كنت قادرًا على أن تظل صادقًا مع نفسك من خلال مواجهة مشاعرك الضعيفة ، فأنت تمضي قدمًا في الحياة. ضع في اعتبارك أن هناك نموًا شخصيًا في البكاء. إذا لم تسمح لنفسك بالبكاء فستحمل خلال بقية حياتك حقيبة مليئة بالتوترات.

أخيرًا ، ننتهز هذه الفرصة لتذكيرك بالتخلي عن المفاهيم القديمة والخطيرة للبكاء فالبكاء جيد وصحي ، لأنه يساعد على إزالة الحزن العاطفي والتوتر . بالإضافة إلى ذلك لا يجعلنا ضعفاء أمام الآخرين. على العكس من ذلك نظهر لدينا أكثر الجوانب الأنسانية.

التعليقات مغلقة.